Home / لما يعجز البشر / مقابلة الرب يسوع مع نثانئيل

مقابلة الرب يسوع مع نثانئيل

slide_1

نثنائيل
اسم علم معناه ” الله قد أعطى ” ، وهو :
(1) نثنائيل أحد الاثني عشر تلميذاً أنه كان صياد سمك من قانا الجليل ( يو 21 : 2 ) . ولا يذكر هذا الاسم بين أسماء التلاميذ الاثني عشر في الأناجيل الثلاثة الأولى ( مت 10 : 1 – 4 ) ، مرقس 3 : 16 – 19 ، لو 6 : 13 – 16 ) . ويذكر إنجيل يوحنا دعوة فيلبس له قائلاً : ” وجدنا الذي كتب عنه موسى في الناموس والأنبياء يسوع ابن يوسف الذي من الناصرة . فقال له نثنائيل : أمن الناصرة يمكن أن يكون شئ صالح ؟” . وقد أجابه فيلبس إجابة حكيمة : ” تعال وانظر ” ( يو 1 : 45 , 46). وواضح من هذا الدعوة أن نثنائيل كان عارفاً بأسفار العهد القديم ، وأن كرازة يوحنا المعمدان كانت قد أثارت فيه – كما في غيره – التطلع إلى ظهور المسيا . ولم يكن اعتراضه على فيلبس بالقول : ” أمن الناصرة يمكن أن يكون شيء صالح ؟ ” لأنه كان للناصرة سمعة رديئة ، بل لضآلتها وقلة شأنها فى نظر نثنائيل .
وقد استجاب نثنائيل لدعوة فيلبس . وعندما رآه يسوع مقبلاً إليه ، ” قال عنه: هوذا إسرائيلى حقاً لا غش فيه” ( يو 1 : 47 ) . فاندهش نثنائيل وسأل : ” من أين تعرفنى ؟
” فأجابه الرب : ” قبل أن دعاك فيلبس وأنت تحت التينة رأيتك ”
يقال ان ام نثانئيل وقت ماهيرودس ذبح اطفال بيت لحم امه خباته تحت الشجرة ومحدش يعرف الموضوع غير يسوع
. ولم تكن هذه هي الإجابة التى ينتظرها نثنائيل ، ولكنه وجد فيها إشارة إلى وقت خلوته تحت التينة ساجداً
. وقد رأى في هذه الإجابة شخصاً قرأ كل خفايا قلبه ، فوجد فيه ضالته المنشودة ، وفي الحال قال : ” يا معلم أنت ابن الله . أنت ملك إسرائيل ” (يو 1 : 49).

Check Also

الرحمة تسبق الحق

الرحمة تسبق الحق عندما دخل المسيح إلى أريحا، رأى المسيح زكا وهو رئيس عشاري أريحا، …

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Themes by themesfreedownloader.com

Themes55