Home / رسائل كتابية / ( أنا فورد شخصيا)

( أنا فورد شخصيا)

VIP111_ford-logo

( أنا فورد شخصيا)
كان أحد رجال الأعمال يقود سيارته ( الفورد ) في طريق زراعي و تعطلت منه السيارة , فنزل الرجل و فتح غطاء الموتور و حاول أن يكتشف سبب العطل و علاجه .
و بينما هو على هذه الحالة مر عليه شخص يقود سيارته في الطريق المقابل و توقف ليسأله : هل تريد مساعدة ؟ فشكره الرجل و قال : ” لا ” . إذ كان يظن أنه يستطيع إصلاح العطب بسهولة .
و بعد ساعتين , تصادف أن عاد ذلك الشخص من نفس الطريق , فوجد الحال على حاله و الرجل يحملق في الموتور يائسا متحيرا.
فسأله مرة أخرى :
” هل أنت متأكد أنك غير محتاج لمساعدة ؟ ”
فأجابه في هذه المرة :
” الحقيقة أنا في أشد الحاجة للمساعدة ”
و هنا نزل الشخص الآخر و في لمح البصر عرف سبب العطل و أصلحه و أدار له السيارة !
فلما تعجب صاحب السيارة من هذه المهارة المبهرة و الكفاءة النادرة الأشبه بالمعجزة .
???⚙️⚙️⚙️فٍسأله قائلا :
كيف أصلحتها ؟ هل لك خبرة في إصلاح السيارات ؟ كيف فعلتها ؟ كيف …….؟
?????⚙️⚙️??رد عليه الطرف الآخر قائلا :
” لقد عرضت عليك المساعدة و لم تقبل و لو قبلت لما تعطلت كل هذه المدة بدون داع . أما عن خبرتي في هذه السيارة , فلا محل للدهشة , فأنا ” فورد ” شخصيا مخترع هذه السيارة و مصممها و لذلك فأنا أعرف كل شئ عنها بكل التفاصيل و كل مسمار و سلك و قطعة فيها و كيف تعمل !”
– يا ليتنا نسلم ذواتنا لصانعها ونسلم سفينة حياتنا للربان القادر دون غيره ان يرسي بنا لشاطئ النجاه… كفانا حلول البشرية ألم يحن الوقت لنقول : يا رب نحن لا نعلم ماذا نفعل ولكن نحوك أعيننا.

Comments

comments

Check Also

كيف تتتاكد من خلاصك ؟

كيف تتأكد من خلاصك ؟ لاننا نحن عمله مخلوقين فى المسيح يسوع لاعمال صالحة قد …

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

 
Chat  
RadioVOH FB page Chat Online
+

Themes by themesfreedownloader.com

Themes55